قس من جورجيا يصف مشاعره عند دخوله الاول الى الحرم المقدس للامام الحسين عليه السلام

0

كشف رئيس كاتدرائية السلام في جورجيا عن مشاعره التي احس بها عند دخوله الاول الى الحرم المقدس للامام الحسين عليه السلام، جاء ذلك في كلمته التي القاها نيابة عن الوفود المشاركة في مهرجان تراتيل سجادية الدولي السادس، والذي انطلقت فعالياته، يوم الاثنين، (23 /9 /2019) في مرقد الامام الحسين عليه السلام .

وقال الاب القس الدكتور (مالاخاس سونغلاشيفيلي)، “اتيت الى كربلاء اول مرة في عاشوراء عام (2014) مع قس من جورجيا، وان اللحظة التي دخلت فيها للضريح المقدس للامام الحسين عليه السلام، شعرت بان هنالك علاقة بين المسيحيين والمسلمين”.

واضاف ان “زيارتي الاخرى اتيت فيها لاتعرف على هوية الشهيد الذي قتل بجنب الفرات والذي اشير اليه في الكتاب المقدس في الانجيل”.

وتابع “اليوم انا اقف هنا في ضريح الشهيد واتباعه الذين قتلوا في هذا المكان قرب نهر الفرات”.

وطرح سونغلاشيفيلي سؤالين (من نحن وماذا نفعل هنا) و(وما هو الهدف الحقيقي في الحياة)،  مبينا ان السؤالين يعدان من اهم الاسئلة التي يجب على الانسان ان يكون صريحا معهما، لافتا في حديثه الى امكانية رسالة الحقوق للامام السجاد عليه السلام الاجابة على ذلك.

واشار الى ان الامام علي بن الحسين  (عليهما السلام) المعروف بزين العابدين والامام السجاد هو الامام الرابع للمسلمين الشيعة، وهو الشخص الذي كان شاهدا على المذبحة التي جرت في كربلاء وكاتب رسالة الحقوق.

وبين ان رسالة الحقوق تعد من اغلى لآلئ الاعمال التي قدمتها افراد عائلة نبي الله ابراهيم عليه السلام، موضحا ان الامام قدم عملا يهدف الى تأسيس لمجتمع قائم على العدالة الاجتماعية والمحبة لغرض تحقيق الانسجام بين الله والانسان فضلا عن الانسجام بين الانسان والانسان، وكيف يتعامل بعلاقته بروح الفرد مع خالقه وعائلته ومجتمعه وحكومته ومعلمه”.