الصحة اليمنية تدين جريمة العدوان السعودي على سوق في منبّه بمحافظة صعدة

0

أدانت وزارة الصحة العامة والسكان اليمنية جريمة العدوان السعودي بقصف سوق الرقو بمديرية منبه محافظة صعدة التي راح ضحيتها 17 شهيداً بينهم مهاجرين أفارقة.
وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن هذه الجريمة التي ارتكبها تحالف العدوان بحق الأبرياء في صعدة تعد جريمة حرب تخالف كل الشرائع السماوية والقوانين الدولية والإنسانية.
وأكد البيان أن هذه الجريمة وغيرها من الجرائم التي يرتكبها العدوان السعودي بحق الشعب اليمني لن تسقط بالتقادم.
واستنكرت الوزارة الصمت المطبق من المجتمع الدولي ومنظمة الأمم المتحدة تجاه ما يتعرض له أبناء اليمن من جرائم بشعة من قبل العدوان السعودي ما شجعه على الاستمرار في ارتكاب المزيد منها؛ محملة تلك المنظمات المسئولية الأخلاقية والإنسانية عن تلك الجرائم.
ودعت كل أحرار العالم للتحرك الفعال والإيجابي لوقف العدوان وحماية المدنيين من أبناء الشعب اليمني.
وكانت مصادر امنية قد اشارت الى استشهاد وأصابة أكثر من عشرين مواطنا بينهم مهاجرين أفارقة، يوم امس الثلاثاء، جراء استهداف قوى العدوان سوق شعبي في مديرية منبه الحدودية بصعدة.
وافادت المصادر أن العدو السعودي استهدف بقصف صاروخي ومدفعي سوق الرقو بمديرية منبه الحدودية ما أدى الى سقوط شهداء وجرحى في صفوف المواطنين والمهاجرين الأفارقة، لافتة الى استشهاد 5 مواطنين و12 من المهاجرين الأفارقة وإصابة عدد آخر، في جريمة استهداف سوق الرقو.
وتأتي هذه الجريمة في سياق جرائم العدوان بحق المواطنين اليمنيين على مدى خمسة أعوام من العدوان وسط صمت وتواطؤ دولي وأممي عن الجرائم المرتكبة بحق اليمنيين.