الأخبار

صحة اليمن تتهم السعودية بالتسبب بأكبر مأساة للأطفال والأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة باليمن

هيأة التحرير
الكاتب - هيأة التحرير

كشفت وزارة الصحة والسكان في اليمن أنَّ العدوان تسبب بقتل اكثر من 2600 طفل واصابة اكثر من 4200 آخرين.
و أكدت الوزارة، في بيان لها بمناسبة اليوم العالمي للطفولة، أنَّ تحالف العدوان تسبب في أكبر مأساة إنسانية في العالم لأطفال اليمن، مشيرة الى أنَّ الحصار الخانق على البلاد يودي بحياة مئات الآلاف من الأطفال.
وبحسب بيان الوزارة، فإنَّ عدد الأطفال دون الخامسة من العمر المصابين بسوء التغذية حوالي مليوني طفل بينَهم أربعمئة ألف طفل بحالة حرجة واثنا عشر ألف طفل توفّوا.
من جهته اكد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، من أن اليمن يواجه “حاليا الخطر الوشيك لحدوث أسوأ مجاعة عرفها العالم منذ عقود”.
وحذّر غوتيريش من “خسارة ملايين الأرواح ما لم يتم القيام بتحرّك فوري”، مطالبا الجميع بتجنّب اتّخاذ أي إجراءات من شأنها أن تفاقم الوضع المتردي أساسا”.
وفي معرض حديثه عن الأسباب التي تزيد من خطر تعرّض اليمن إلى مجاعة، أشار الأمين العام للأمم المتحدة إلى “الخفض الكبير” للتمويل لعمليات الإغاثة التي تنسقها الأمم المتحدة هذا العام مقارنة بالعامين 2018 و2019، إضافة إلى عدم استقرار قيمة الريال اليمني والعقبات التي يواجهها العاملون في مجال الإغاثة ميدانيا.
وقال، “أدعو جميع الأطراف التي لديها نفوذ (في اليمن) لمعالجة هذه المسائل بشكل عاجل لتجنّب وقوع كارثة، وإلا فنواجه خطر حدوث مأساة لا تقتصر على خسارة أرواح بشكل وشيك فحسب، بل تحمل تداعيات سيتردد صداها إلى ما لا نهاية في المستقبل”.

عن المؤلف

هيأة التحرير

هيأة التحرير

انا مولف

اترك تعليقا