شرطة كربلاء تغلق السيطرات الخارجية بالصبات الكونكريتية ومحافظها يدعو الى المعايدة عبر الهاتف

0

اعلن قائد شرطة كربلاء اللواء احمد زويني، اليوم السبت، اغلاق السيطرات الخارجية بالصبات الكونكريتية مع دخول حظر التجوال الشامل حيز التنفيذ، فيما اشار قائد عمليات الفرات الاوسط الى تنفيذ عمليات ضد الارهابيين في صحراء المحافظة.
وقال زويني في مؤتمر صحفي مشترك مع القيادات الامنية في المحافظة ان “حظر التجوال التام يبدأ من اليوم السبت ولمدة 7 ايام”، مبينا انه”سيتم اغلاق السيطرات الخارجية بالصبات الكونكريتية مع جميع المحافظات لمنع دخول اية وافد خلال عيد الفطر المبارك”.
واضاف، انه “سيتم ايضا تطبيق الحظر الشامل في الاقضية والنواحي ومركز المدينة، بالاضافة الى اغلاق المقبرة منعا لتفشي فيروس كورونا”.
من جانبه قال قائد عمليات الفرات الاوسط علي الهاشمي، إن “القوات الامنية بمختلف صنوفها نفذت عدة عمليات استباقية في صحراء كربلاء بالتنسيق مع قيادة عمليات الانبار لملاحقة فلول الارهاب وتأمين المحافظة وحدودها من المخاطر الإرهابية”.
واضاف أن “عملية امنية نفذت في مناطق شمال كربلاء بالتنسيق مع القوات المتواجدة في جرف النصر وعثرت على مضافة للارهابين وعدد من الاعتدة والاسلحة”.
وكن محافظ كربلاء نصيف الخطابي قد دعا، مساء امس الجمعة، المواطنين الى المعايدة عبر الهاتف خلال حظر التجوال، فيما اشار الى ألغاء صلاة العيد في هذه السنة.
وقال الخطابي في مؤتمر صحافي عقده مساء امس، انه “تقرر منع دخول أي شخص من خارج المحافظة”، مبينا ان “حظر التجوال الكلي في المحافظة يبدأ من يوم السبت”.
ودعا الخطابي “المواطنين الى المعايدة عبر الهاتف خلال حظر التجوال”، مشيرا الى ان “العتبتين الحسينية والعباسية قامتا بالغاء صلاة العيد في هذه السنة بسبب الحظر وما رافقها من أزمة كورونا”.