أنت الصراط

0

خرست بساحك ألسنٌ وعقولُ
وتناثرت حقبٌ وأنت تصولُ

سألوك يا غيث العلوم وجيّشوا
جَمرُ الضغائن جاحدٌ وجهولُ

دارت عليك فلولها إذ غاضها
فيك الخصال وسيفك المسلولُ

مالت وطودك شامخٌ ومرابطٌ
فعلى حساب الحق ليس يميلُ

ذو البأس في سوح النِزال وفي القَضَاء ولليتامى راحم ومعيلُ

مرّت عليك عواصفٌ هُدّت بها
هِممٌ وما اقتدرت عليك فصولُ

يا كوكب التاريخ فيضُكَ بارقٌ
في الداجيات وخصمُك المقتولُ

السائرون على خُطاك منائرٌ
ومآل جمع الحاقدين أفـــولُ

يا جامع الأضداد إني عاجزٌ
فيدي قفار واليراع خجولُ

كيف البلوغ إلى سَناك وإنني
في حضرة الكون المديد ضئيلُ

ولأنت كل العَزمِ والصبر الذي
يدمي وما قويت عليه فحولُ

ولأنت كل الحب قلبك شاسعٌ
أملٌ لعشاق النقاء جميلُ

وخطاك في الأرض العقيم منابعٌ
و رؤاك في جدب العصور سيولُ
يا بهجة الدنيا هواك تعبّدٌ
أنت الصراط و للعُلاء سبيلُ
نشدو ويشدو الكون باسمك في العُلا
من بعد طه قائدٌ ودليلُ