خلال استقباله للشيخ يحيى الطرفي، السيد هادي المدرسي يؤكد على ضرورة النهوض بواقع كربلاء الخدمي

0

استقبل سماحة آية الله السيد هادي المدرسي، حفظه الله، الشيخ يحيى الطرفي والوفد المرافق له في يوم الأربعاء المصادف 23-1-2019، بمكتبه في مدينة كربلاء المقدسة.
وأكد سماحته خلال اللقاء، والذي حضرته مجلة الهدى، على ضرورة النهوض بالواقع الخدمي لمدينة كربلاء على المستوى الحكومي والشعبي؛ لافتا وبشكل مفصل الى تجارب الدول الاجنبية في هذا المجال.
وأشار سماحته ايضا الى ضرورة بث روح الأمل في عموم العراق والتأكيد على أن الشعب العراقي قادر على إصلاح نفسه بنفسه، مشيرا الى انه على ثقة مطلقة بأن العراق سيكون في يوم من الأيام محط أنظار العالم.
وقال سماحة السيد هادي المدرسي أنه متيقن من قدرات هذا الشعب العظيم في اختراق الصعاب؛ مهما تكن الظروف، من خلال التلاحم الموجود بين طوائف الشعب المختلفة.
من جهته أكد الشيخ الطرفي لسماحة السيد هادي المدرسي على أن كربلاء تحتاج إلى عنايه خاصه على مستوى الخدمات، وهي تحتاج إلى تخصيص مالي كبير من أجل إعداد المدينة لاستيعاب الأعداد الكبيرة من الزائرين، والذين يقصدون كربلاء الحسين، عليه السلام، مبينا ان ما يعيق عمل الحكومة المحلية في اداء واجباتها هو قلة التخصيص المالي، فضلا عن الفساد الإداري المستشري في مفاصل الدولة العراقية.
واعرب الشيخ الطرفي عن امله في أن تضاهي المدن المقدسة في العراق باقي المدن المقدسة في الدول المجاورة.
وتمنى الشيخ الطرفي لسماحة السيد هادي المدرسي ولعموم أسرة آل المدرسي المباركه دوام التوفيق، مشيرا حول ذلك بالقول: ان “سماحتكم محط انظارنا سائلين الباري عزوجل أن يوفقنا لاقتفاء اثركم المبارك في طريق مرضاة الله عزوجل”.
بدوره أشاد سماحة آية الله السيد هادي المدرسي بالأسلوب الخطابي للشيخ يحيى الطرفي وطريقته بتشخيص مَواطِن الخلل في الاجهزه التنفيذية للدولة العراقية.