المرجع المدرسي يصدر فتوى حول اقامة صلاة العيد بظل انتشار فيروس كورونا

0

اصدر سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي دام ظله فتوى حول اقامة صلاة العيد في ظل انتشار فيروس كورونا في جميع انحاء العالم.
وتاتي فتوى سماحته ردا على سؤال لثلة من المؤمنين حول ذلك، حيث جاء بالاستفتاء “تحت ظل انتشار وباء الكورونا هل يجوز لنا اقامة صلاة العيد جماعة، وذلك نظرا الى أنَّ انتشار هذا الفيروس الخطير انما يتم عبر التجمعات واللقاءات المكثفة بين الافراد؟”.
واجاب سماحته حول ذلك بالقول ان “أداء صلاة العيد مستحب مؤكد، سواء أداها المكلف جماعةً او فرادى، وأداؤها جماعة أفضل، ولكن اذا كان الاجتماع من أجل اقامة الصلاة جماعة في المناطق الملوَّثة بالفيروس سببا في انتشار الوباء وفي الإضرار بالنفس او بالاخرين، فاللازم الاقتصار على أداء الصلاة فرادى في البيت للجمع بين ثواب الصلاة وبين أجر الالتزام بالتعاليم الوقائية والاحترازية الصحية.

وفيما يلي نص الفتوى الصادر عن مكتب المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي

بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة آية الله العظمى المرجع الديني السيد محمد تقي المدرسي دام ظله

تحت ظل انتشار وباء الكورونا هل يجوز لنا اقامة صلاة العيد جماعة، وذلك نظرا الى أنَّ انتشار هذا الفيروس الخطير انما يتم عبر التجمعات واللقاءات المكثفة بين الافراد؟

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم

أداء صلاة العيد مستحب مؤكد، سواء أداها المكلف جماعةً او فرادى، وأداؤها جماعة أفضل، ولكن اذا كان الاجتماع من أجل اقامة الصلاة جماعة في المناطق الملوَّثة بالفيروس سببا في انتشار الوباء وفي الإضرار بالنفس او بالاخرين، فاللازم الاقتصار على أداء الصلاة فرادى في البيت للجمع بين ثواب الصلاة وبين أجر الالتزام بالتعاليم الوقائية والاحترازية الصحية.

مكتب المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي

29/ رمضان المبارك/ 1441هـ