شعب البحرين يكمل استعداداته لإحياء الذكرى التاسعة للثورة ضد النظام الحاكم

0

أكمل الشعب البحريني استعدادته لاحياء الذكرى التاسعة لانطلاق ثورته ضد النظام الحاكم، من خلال قيام شرائحه الاجتماعية باتخاذ الخطوات نحو العصيان المدني.

وفي ذات السياق انطلقت تظاهرة ثوريّة في بلدتي أبو صيبع والشاخورة، وشدّد خلالها المتظاهرون  على التمسّك بالثأر من المجرمين القتلة، والوفاء لدماء الشهداء.

كما جالت تظاهرة أخرى في بلدة المصلى، وفاء لدماء شهداء الوطن وتأهّبًا للمشاركة في فعاليّات ذكرى ثورة 14 فبراير.

وفي بلدة الهملة، ازدانت صحيفة الأحرار بشعاراتٍ ثوريّة تحثّ على المشاركة في خطوات العصيان المدنيّ الجزئيّ التي دعت إليها القوى المعارضة البحرانيّة.

وكانت القوى الثوريّة المعارضة قد دعت، في وقت سابق، إلى المشاركة في فعاليّات «العصيان المدنيّ الجزئيّ»، وذلك بدءًا من مساء يوم الأربعاء المقبل، 12 فبراير 2020 حتى مساء يوم الجمعة 14 فبراير، موضحة أنّ العصيان سيشمل إضراب الطلبة عن المدارس يوم الخميس 13 فبراير 2020، وإطفاء الأنوار الخارجيّة للمنازل على مدى ليلتين، بدءًا من الساعة الثامنة من مساء يوم الأربعاء 12 فبراير، إلى جانب إغلاق المحلّات التجارية.

وفيما شدّدت قوى المعارضة على الامتناع عن السفر عبر جسر الشهيد النمر يومي 13 و14 فبراير، دعت الى عدم التبضع مع ضرورة مقاطعة المجمّعات التجاريّة، وأهابت بالجماهير الأبيّة للمشاركة الفاعلة في الحراك الشعبيّ المتنوّع والتظاهرات السلميّة المختلفة.