مستهدفة المثقفين والناشطين؛ السعودية تشهد حملة اعتقالات تعسفية

0

كشَف حساب “معتقلي الرأي” أنَّ السلطات السعودية شنَّت خلال الساعات الـ 48 الماضية حملة اعتقالات تعسفية جديدة ضد عدد من الأكاديميين والمغرِّدين، ومن بين المعتقلين نساء.
وأفاد الحساب على موقع تويتر، بأنه في ساعة متأخرة من ليل الأحد تم نشر أسماء مَن تأكد خبر اعتقالهم.
وتضامناً مع المعتقلين، دشن ناشطون وسم (#اعتقالات_نوفمبر) للتغريد مع هذا الانتهاك الحقوقي الجديد في المملكة.
وتأتي هذه المعلومات في وقت تتحدث فيه منظمات دولية وناشطون عن انتهاكات كبيرة يتعرض لها المئات من المعتقلين لدى سلطات المملكة.
وتشهد المملكة، منذ أكثر من عامين، اعتقالات مستمرة استهدفت مئات من العلماء والنشطاء والحقوقيين، الذين حاولوا -فيما يبدو- التعبير عن رأيهم ومعارضة ما تشهده السعودية من تغييرات، وسط مطالبات حقوقية بالكشف عن مصيرهم وتوفير العدالة لهم.
بدورها اعلنت وكالة رويترز نقلا عن مصادر مطلعة، ان السلطات السعودية اعتقلت 8 أشخاص على الأقل وسط حملة مستمرة للتضييق على حرية التعبيرن لافتة الى ان أغلب المعتقلين هم من المثقفين والكتاب وسط حملة مستمرة منذ عامين للتضييق على حرية التعبير في المملكة.
وقال المصادرن بحسب رويترز، إن رجال شرطة يرتدون ملابس مدنية اعتقلوا هؤلاء المثقفين من بيوتهم في العاصمة الرياض ومدينة جدة الساحلية المطلة على البحر الأحمر الأسبوع الماضي لكن لم يتضح سبب الاعتقالات.
وقالت المصادر إن المحتجزين ليسوا من نشطاء الصف الأول. وبعضهم من المثقفين الذين نشروا مقالات أو ظهروا على شاشة التلفزيون كما أن آخرين من رواد الأعمال.
وتشهد المملكة، منذ أكثر من عامين، اعتقالات مستمرة استهدفت مئات من العلماء والنشطاء والحقوقيين، الذين حاولوا التعبير عن رأيهم ومعارضة ما تشهده السعودية من تغييرات، وسط مطالبات حقوقية بالكشف عن مصيرهم وتوفير العدالة لهم.