الأخبار

التجارة تحدد موعد توزيع الحصة الاضافية لرمضان ونائب يتهم الحكومة بالفشل في معالجة غلاء الاسعار

هيأة التحرير
الكاتب - هيأة التحرير

قال وزير التجارة علاء الجبوري، السبت، ان الحصة الرمضانية ستوزع خلال الأيام المقبلة، مبينا ان هذا الشهر سيشهد توزيع حصة اضافية بتوجيه من رئاسة الوزراء.
وقال الجبوري في تصريح ، إن”الوزارة استلمت مبالغ مالية لتوزيع الحصة الرمضانية، التي شارفنا على انتهاء 80% منها، وستوزع خلال الأسبوع الجاري”.
وأضاف أن “هنالك توجيهاً في رئاسة الوزراء على توزيع حصة أخرى إضافية، لذلك ستوزع حصتان في شهر رمضان”.
وأشار إلى أن “ارتفاع أسعار النفط وانعكاسه على السياسات المالية للدولة وإعداد الموازنة لسنة 2021 التي عملت على زيادة التخصيص المالي سينعكسان بشكل إيجابي على توزيع المفردات التموينية “.
وأوضح أن “الوزارة تعاقدت على مادة السكر، وستكون خلال أيام قليلة في المخازن، أما في ما يخص مادة الزيت فكان لدينا اجتماع مع لجنة التعاقدات في الوزارة بهذا الصدد”.
وذكر أن “مادة الرز المحلي ستوزع ضمن مفردات البطاقة التموينية، ولدينا تعاقدات لتوفير الرز، والأمور تسير بشكل جيد”، مبينا أن “هنالك اهتماماً من رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ومجلس النواب بملف التموينية، وما يمس أمن المواطن الغذائي”، مؤكداً أن “الحكومة جادة على استقرار هذا الملف في الأيام المقبلة”.
بالمقابل اكد النائب حسن سالم من كتلة صادقون، اليوم السبت، ان الحكومة فاشلة وعاجزة عن معالجة غلاء المواد الغذائية والضحية هو المواطن.
وقال سالم في بيان صحفي، اليوم (10 نيسان 2021)، ان “الحكومة فاشلة وعاجزة ولم تعالج مشكلة ارتفاع اسعار المواد الغذائية في ظل ارتفاع سعر صرف الدولار الذي نفذته جهات مستفيدة على حساب الفقراء”.
واضاف، ان “حماية المنتوج المحلي يجب ان لا يكون على حساب الطبقات الفقيرة حيث ان اغلب أفراد الشعب العراقي شعر اليوم بارتفاع اسعار الفواكه والخضروات”.
واوضح، انه “يجب أن تقوم الحكومة بإجراءات جادة و سريعة من خلال فتح منفذ الشلامجة، من أجل زيادة المعروض من المواد الغذائية لتقليل الأسعار التي ستنقذ الفقير بشئ بسيط من معاناته الاقتصادية.

عن المؤلف

هيأة التحرير

هيأة التحرير

انا مولف

اترك تعليقا