الأخبار

القوة الصاروخية وسلاح الجو اليمنيان يستهدفان مواقع عسكرية حساسة بالعمق السعودي

هيأة التحرير
الكاتب - هيأة التحرير

استهدفت القوة الصاروخية اليمنية وسلاح الجو اليمني المُسيَّر مواقع عسكرية حساسة في العمق السعودي، مجدداً، في مناطق أبها وخميس مشيط والرياض، وفق ما أعلن عنه المتحدث باسم القوات اليمنية المسلحة، العميد يحيى سريع.

وقال سريع، في بيان له اليوم، إنَّ سلاح الجو اليمني المُسيَّر والقوة الصاروخية اليمنية “نفذت “عملية توازن الردع الخامسة” الهجومية الكبيرة في اتجاه العمق السعودي، بصاروخ باليستي نوع “ذو الفقار” و15 طائرة مُسيَّرة، واستهدفت مواقع حساسة في العاصمة الرياض، ومواقعَ عسكرية في مناطق أبها وخميس مشيط، مؤكداً أنَّ “الإصابة كانت دقيقة” في هذه المناطق.

وأشار سريع إلى أنَّ العملية استمرت من مساء يوم السبت وحتى صباح يوم الأحد 28 شباط/ فبراير 2021.

وكان سلاح الجو اليمني المُسيَّر قد نفَّذ هجوماً على مطاري جدة وأبها الدوليَّيْن، يوم 15 شباط/ فبراير 2021، بطائرات مُسيرة، وفق ما جاء في بيان للقوات اليمنية المسلحة، مشيراً إلى إنَّ الإصابة في المطارين جراء الهجوم “كانت دقيقة نتج عنها توقف المطارين (عن العمل) لساعتين متتاليتين”.

وقبل ذلك بيوم هو الرابع على التوالي، استهدف السلاح نفسه “مطار أبها الدولي”، موقعاً فيه “إصابة دقيقة”، وفقاً لإعلان القوات اليمنية المسلحة.

ويوم 13 شباط/ فبراير 2021، استهدفت طائرات يمنية مُسيَّرة “هدفاً هاماً وحساساً” في “مطار أبها الدولي”، واستهدفت الطائرات ذاتها، يوم 12 شباط/ فبراير 2021، “مواقع عسكرية حساسة” في المطار ذاته أيضاً، و”قاعدة الملك خالد” في خميس مشيط.

وتعرض المطار عينه، يوم 11 شباط/ فبراير 2021، لهجمات الطائرات اليمنية المُسيَّرة، مجدداً، مستهدفةً مرابض الطائرات الحربية فيه، وفق ما أعلن عنه سريع، الذي أكد أنَّ الطائرات “حققت إصابة دقيقة” في المطار.

عن المؤلف

هيأة التحرير

هيأة التحرير

انا مولف

اترك تعليقا