انطلاق حملة “#أطلقوا_سجناء_البحرين” على مواقع التواصل الاجتماعي

0

تستمر المطالبات والدعوات إلى الإفراج عن معتقلي الرأي مع تأكيد حقّهم بالحريّة، ولا سيّما بعد تفشي وباء كورونا في البحرين وازدياد الخطر المحدق بهم.
وفي ذات السياق دعا ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير ونشطاء وجهات حقوقية ومعارضة إلى المشاركة بحملة التغريد على وسم «#أطلقوا_سجناء_البحرين» اعتبارا من، اليوم الإثنين، 6 أبريل/ نيسان 2020 م.

من جانبها قالت الناشطة في مجال حقوق الانسان، ابتسام الصائغ، في تغريدة لها على تويتر، ان ضحايا محاصرين بذكريات الغرف السودة، والتى يمارس فيها ابشع الانتهاكات ومنا من قرر #كسر_الصمت من أجل إيقاف تكرارها، و في انتظار العدالة #اطلقو ا_سجناء_البحرين.

وفي ذات السياق دعا سماحة الشيخ عبد الله الصالح نائب الأمين العام لجمعية العمل الإسلامي، أمل، البحرانية الى المشاركة الفاعلة في حملة #أطلقوا_سجناء_البحرين، مبينا ان الجمعية اطلقت نداء الى ابناء الشعب البحراني عبر عدد من الملصقات التي تحمل الشعارات المطالبة باطلاق سراح سجناء الراي في البحرين خوفا من اصابتهم بفيروس كورونا.
وقال الشيخ الصالح ان هذه الحملة التي بدأت اليوم الاثنين تاتي للدعوة للإفراج عن السجناء السياسيين في سجون النظام البحريني بعد تفشي فيروس كورونا، وخوفا من الخطر المحدق بالسجناء في البحرين .