مجلس الوزراء يمدد حظر التجوال وحقوق الانسان تطالب بدعم الكسبة وذوي الدخل المحدود والمتعففين

0

اعلن مكتب رئيس الوزراء، الخميس، عن تمديد حظر التجوال في العراق.
وقال المكتب في بيان له اليوم، انه “تقرر تمديد حظر التجوال في البلاد الى الـ11 من نيسان المقبل”.
وكان من المقرر ان ينتهي حظر التجوال في البلاد يوم الاحد المقبل الموافق الـ29 من اذار الحالي، كاجراء وقائي للحد من انتشار وباء كورونا، الا ان مطالبات وجهت للحكومة بضرورة تمديد الحظر خشية من تحول العراق الى بؤرة لهذا الوباء القاتل.
بدورها دعت المفوضية العليا لحقوق الانسان، الخميس، خلية الازمة الصحية لأتخاذ حزمة من الاجراءات في مقدمتها توفير الدعم الغذائي والمالي للكسبة وذوي الدخل المحدود لأنجاح قرارها بحظر التجوال .
وقالت في بيان لها، إن المفوضية العليا لحقوق الانسان تدعو خلية الازمة الصحية الحكومية لأتخاذ حزمة من الاجراءات في مقدمتها توفير الدعم الغذائي والمالي للكسبة وذوي الدخل المحدود والمتعففين وبما يمكنهم من تحمل أجراءات منع التجوال ويساهم في ضمان ألتزامهم بأجراءات الحضر الصحي .
وتوقفت الدراسة بشكل عام في العاصمة بغداد ومحافظات العراق، إثر تعطيل الدوام الرسمي وفرض حظر شمال للتجوال لاسيما في العاصمة بغداد، على رأس قرارات عدة للوقاية من تفشي فيروس كورونا المستجد.
من ناحيتها دعت وزارة الصحة إلى الالتزام بالتوصيات الصادرة بمنع التجمّع والتجمهر لأي سبب كان، مشددة على ان الفيروس سيفتك بالشعب العراقي في حال عدم الالتزام، كما دعت العمليات المشتركة والقيادات الامنية الى تحمل مسؤولياتها في ذلك.
هذا وصنفت منظمة الصحة العالمية، يوم 11 آذار/مارس الجاري، فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19″، “جائحة”، مؤكدة أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.
الى ذلك أكدت خلية الأزمة النيابية، الخميس، أن الأجهزة الحكومية مستنفرة لتنفيذ الإجراءات الوقائية، مبينة انه في حال تزايد انتشار الفايروس ستطالب بإعلان حالة الطوارئ.
وقال المتحدث باسم الخلية فالح الزيادي في تصريح له، إن “الأجهزة الصحية والحكومية كافة في حالة استنفار لتنفيذ الإجراءات الوقائية منها حظر التجوال وتطبيقه للحد من انتشار فيروس كورونا”.
وشدد أن “على المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والبقاء في منازلهم لاسيما في محافظة المثنى”، داعياً إلى “سرعة دعم مديرية صحة المثنى بالأجهزة الطبية الضرورية وجهاز التنفس الاصطناعي”.
وأضاف الزيادي “في حال تزايد الخارطة الوبائية وانتشار الفيروس ستكون لنا مطالب بتطبيق حالة الطوارئ بالبلاد لحماية المواطنين”.