بيان سماحة المرجع المُدرّسي (دام ظله) حول جريمة التفجير الارهابي في مسجد القديح بالقطيف

بيان سماحة المرجع المُدرّسي (دام ظله) حول جريمة التفجير الارهابي في مسجد القديح بالقطيف

اصدر سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المُدرّسي (دام ظله) بيانا اثنى فيه على  صمود شعبنا في المنطقة الشرقية في السعودية وتحديهم ووقوفهم في وجه الفتنة العمياء والهجمة التكفيرية  التي تستهدف الدين والوطن وكل القيم الحضارية للإنسان. 

وجاء في البيان الذي اصدره سماحته حول جريمة التفجير الارهابي الذي استهدف المؤمنين المصلين في مسجد الامام علي عليه السلام في منطقة القديح بالقطيف:

بسم الله الرحمن الرحيم

إنا لله وإنا اليه راجعون

يقول تعالى: ” واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة” صدق الله العلي العظيم

أولاً: نحيي صمود شعبنا في المنطقة الشرقية وتحديهم للارهاب التكفيري ووقوفهم ضد إثارة الفتنة العمياء، ونسأل العلي القدير أن يتقبل ضحايا التفجير شهداء عنده مع شهداء بدر وحنين ومع شهداء كربلاء مع الإمام الحسين عليه السلام، وندعوه ضارعين لشفاء الجرحى وأن يلهم ذوي الشهداء الصبر والسلوان ويجزيهم بصبرهم جزاء وافراً.

ثانياً: إن الهجمة التكفيرية الشرسة التي تستهدف الدين والوطن وكل القيم الحضارية للإنسان، إنها لا تفرق بين بلد وآخر ولا بين طائفة وأخرى وعلينا جميعاً أن نتواصل ونتعاون في مواجهة الفتنة التي إن وقعت لا تصيبن الذين ظلموا خاصة، وأن نسعى من أجل اقتلاع جذورها التي قد تكون في الخطاب الطائفي التحريضي وقد تكون في التمييز السياسي وقد تتمثل في الجهل بالدين الصحيح والتاريخ الصحيح.

ثالثا: إن علينا كمسلمين أن نقوم لله سبحانه وتعالى قياماً واحداً ضد هذه العصبة المارقة وإلا فإن مصير بلادنا تهدده هذه الحملة التترية الجديدة التي كادت تقضي على الحضارة الإسلامية في تاريخنا التليد.

والله المستعان وهو نعم المعين

محمد تقي المُدرّسي

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)