كربلاء تشدد على ضرورة تخصيص 60% من عمالة المصفى النفطي لابناء المحافظة

كربلاء تشدد على ضرورة تخصيص 60% من عمالة المصفى النفطي لابناء المحافظة

أكد مسؤولون كربلائيون، اليوم الاربعاءء، أكدوا إصرارهم على تخصيص نسبة 60% من العمالة في المصفى النفطي المزمع إقامته بالمحافظة لأبنائها.

وقال رئيس لجنة الاستثمار في مجلس محافظة كربلاء، زهير ابو دكه، قال إن “مشروع المصفى النفطي في كربلاء يُنفذ من قبل ائتلاف شركات كورية على رأسها هونداي”، مشيراً إلى أن “مراحل انجاز المشروع متواصلة وسينتج في حال دخوله الخدمة نحو مئة واربعين ألف برميل يوميا”.

وأضاف ابو دكه، أن “النسبة الأكبر من عمالة المصفى، كان ينبغي أن تكون من محافظة كربلاء”، مستدركاً “لكن الشركة الكورية ترغب بجلب عمالتها من المحافظات واستقدام نحو عشرة آلاف عامل بنغلاديشي للعمل بالمصفى”.

وأوضح رئيس لجنة الاستثمار في مجلس محافظة كربلاء، أن “الحكومة المحلية في كربلاء أصّرت على ان تكون نسبة ستين بالمئة من عمالة المصفى لأبناء المحافظة، بحسب التخصصات المطلوبة”.

من جانبه قال النائب الأول لمحافظ كربلاء، جاسم الفتلاوي، إن “مشروع مصفى كربلاء سيستقطب عدداً كبيراً من الأيدي العاملة”، مبيناً أن “العمل بالمصفى سيكون عبر عقود تشغيل مع الشركة الكورية”.

واشار الفتلاوي الى افتتاح مكتب لتسلم طلبات العمل بالمصفى، في مقر مكتب التشغيل التابع لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية بمركز مدينة كربلاء”.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)