لجنة نيابية تحذر الطلبة من التسرع في التسجيل بكليات اهلية غير معترف بها

لجنة نيابية تحذر الطلبة من التسرع في التسجيل بكليات اهلية غير معترف بها

كشفت لجنة التربية والتعليم النيابية، اليوم الخميس، كشفت عن وجود عدد كبير من الجامعات والكليات الاهلية غير المعترف بها تفتقر الى المقومات العلمية الرصينة.

وقال عضو اللجنة فرهاد قادر كريم، في حديث صحفي، اليوم، قال ان لجنة التربية والتعليم النيابية بصدد تشريع قانون الجامعات والكليات الاهلية، مبيناً أنه على ضوء هذا القانون سيتم تحديد آلية التعامل مع الكليات الاهلية غير المرخصة والتي لا ترتقي إلى كونها كلية او جامعة.

واوضح قادر ان عدد كبير من الجامعات والكليات الاهلية غير معترف بها، ولا توجد فيها المقومات العلمية بكونها جامعة او كلية، محذرا الطلبة من التسرع في التسجيل بتلك الكليات للمحافظة على مستقبلهم العلمي.

واكد قادر ان من الضروري ان يتم مراعاة الامور التي يمر بها الطالب ومعالجة الحالات التي تمت فيها عمليات التسجيل في تلك الجامعات والكليات في الفترة الماضية.

واضاف ان اغلب الكليات الاهلية قد تحولت الى مشاريع ربحية من دون الاهتمام بالمستوى العلمي، مبينا ان الاجور الدراسية للسنة الواحدة في بعض الكليات وصلت الى أثني عشر الف دولار وهذا مبلغ كبير جدا.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)