المرجع المدرسي: الطائرات التي تمد داعش بالأسلحة في العراق إسرائيلية والصهيونية وراء احداث فرنسا

المرجع المدرسي: الطائرات التي تمد داعش بالأسلحة في العراق إسرائيلية والصهيونية وراء احداث فرنسا

 حمّل سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي، دام ظله، الصهيونية العالمية مسؤولية تمويل الجماعات الإرهابية في العراق وسوريا في إشارة منه إلى الطائرات المجهولة التي زودت عصابات داعش بالأسلحة في العراق مؤخراً.

وفي جانب من كلمته الأسبوعية التي ألقاها، اليوم الخميس، في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة بحضور جمع من المؤمنين؛ قال سماحته: “الطائرات المجهولة التي زودت المجاميع الإرهابية بالأسلحة في العراق إنما هي طائرات إسرائيلية والأسلحة التي تتلقاها داعش عبر هذه الطائرات إسرائيلية أيضاً”.

فيما حمّل سماحته الصهيونية العالمية مسؤولية الخراب والدمار في البلاد الإسلامية، داعياً رجال الدين من كافة المذاهب إلى محاربة وإفشال مخططات الصهاينة الرامية إلى خلق المزيد من الدمار في العراق وتقسيمه.

إلى ذلك أهاب سماحة المرجع المدرسي بعلماء العراق من كافة الأديان والطوائف والمذاهب بتوحيد صفوفهم لانتشال البشرية من الخطر المحدق بالأمة، لافتا إلى أن الصهيونية زرعت الكراهية بين المذاهب الإسلامية وزوالها مرهون بتقارب الأديان والوحدة بين المسلمين.

هذا واتهم سماحته الكيان الصهيوني وراء ألاحداث الأخيرة لصحيفة “شارلي ايبدو” في باريس من قبل بعض المتشددين, مؤكداً أن ارتفاع نسبة المبيعات للصحيفة بعد أن أصدرت عددها الأخير يدل على أن يداً خفية وراء مثل هذه التصرفات الرامية إلى زرع الفتنة بين الأديان وهذا ما يصب في مصلحة الصهيونية العالمية.

وتابع سماحته: “إن المستفيد الوحيد ماجرى هو إسرائيل أو الصهيونية العالمية فهم الذين ضربوا المسلمين بعضهم ببعض ومن ثم ضربوا المسلمين بالمسيحيين وشوّهوا صورة الإسلام والمسيحية في آن واحد”.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)