المرجع المدرسي يدعو إلى القضاء على الفقر في العراق ويؤكد أن داعش سيصبح عبرة لمن يعتبر

المرجع المدرسي يدعو إلى القضاء على الفقر في العراق ويؤكد أن داعش سيصبح عبرة لمن يعتبر

دعا سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي دام ظله إلى القضاء على ظاهرة الفقر في العراق والعمل الجدي من قبل أبناء الشعب لمساعدة بعضهم البعض، فيما ثمن بطولات شباب الحشد الشعبي وفصائل المقاومة وهي تحقق المزيد من التقدم والانتصارات العظيمة.

وفي جانب من كلمته التي ألقاها، اليوم الأربعاء، في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة بحضور حشد من الزائرين والوفود؛ قال سماحته: “إن العالم اليوم يقف مندهشاً أمام شجاعة شبابنا وهم يتقدمون في ساحات القتال ويدافعون عن أرض المقدسات بكل بسالة وشجاعة وسوف يرى العالم كيف سيتحرر كل شبر من أرض العراق بفضل بطولات هؤلاء الشباب وستصبح داعش أُحدوثة عِبرة لمن أراد أن يعتبر”.

هذا و أشاد سماحته بالجهد الخدمي الذي يبذله أصحاب المواكب والهيئات الحسينية للحشود المليونية الوافدة إلى كربلاء لزيارة مرقد الإمام الحسين، عليه السلام، مؤكداً أنها نابعة من شعور العراقيين بمسؤوليتهم تجاه الإمام الحسين وزائريه.

فيما دعا أصحاب المواكب والهيئات الحسينية إلى أن يكونوا طلية أشهر السنة بذات الهمة والعطاء والكرم الذي يتحلون به خلال زيارتي عاشوراء والأربعين ليساهموا بالقضاء على ظاهرة الفقر في العراق، مشدداً على ضرورة أن تفعل الهيئات والمواكب الحسينية دورها في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

إلى ذلك أوضح سماحته أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من أكبر المسؤوليات التي حمّلها الإمام الحسين عليه السلام خلال ثورته على الظلم والطغيان، لافتاً إلى أن ترك هذا الواجب المقدس يجلب للبلاد المزيد من الفتن والفقر من كل صوب وحدب.

 

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)