العبادي يوضح أسباب إعفاء قادة امنيين من مناصبهم وإحالة آخرين الى التقاعد

العبادي يوضح أسباب إعفاء قادة امنيين من مناصبهم وإحالة آخرين الى التقاعد

أكد المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء رافد جبّوري، الخميس، أن قرار إعفاء عدد من القادة من مناصبهم وإحالة آخرين الى التقاعد هدفه إصلاح المؤسسة العسكرية، فيما اشار الى انها ليست عقوبة لهم.

وقال جبّوري في تصريح له اليوم، إن “قرار القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بإعفاء عدد من القادة من مناصبهم وإحالة آخرين الى التقاعد، قال بانه يهدف الى تحسين الأداء العسكري ووضع معايير ثلاثة اساسية هي الكفاءة والشجاعة والنزاهة، والتي تتضمن محاربة الفساد”.

وأكد جبّوري أن “هذه الإجراءات ليس هدفها العقوبة بل تحسين الاداء العسكري والمؤسسة العسكرية”.

يذكر ان رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي أصدر، امس الأربعاء أمرا بإحالة عشرة قادة على التقاعد وتعيين ثمانية عشر آخرين بمناصب جديدة بوزارة الدفاع، وإعفاء ستة وعشرين قائدا من مناصبهم.

وكشف مصدر مطلع، امس الاربعاء، أن من بين القادة المشمولين بقرار العبادي رئيس أركان الجيش الفريق بابكر زيباري وقائد عمليات الأنبار الفريق الركن رشيد فليح، وقائد عمليات الفرات الأوسط الفريق الركن عثمان الغانمي، وأمين سر وزارة الدفاع الفريق الركن ابراهيم اللامي، إضافة الى بعض قادة الفرق العسكرية.

أخبار تهمك (بواسطة علامة)