محافظ بابل يؤكد وجود تنسيق مع محافظة كربلاء وخاصة فيما يتعلق بالوضع الأمني لجرف النصر

محافظ بابل يؤكد وجود تنسيق مع محافظة كربلاء وخاصة فيما يتعلق بالوضع الأمني لجرف النصر

قال محافظ بابل صادق السلطاني، اليوم الأحد، قال إن هناك تنسيق عالي مع الحكومة المحلية في محافظة كربلاء المقدسة، وخاصة فيما يتعلق بالوضع الأمني لناحية جرف النصر، مبينا أن ذاك التنسيق بدا واضحا في دعم القوات الأمنية وفصائل الحشد الشعبي خلال معركة تطهير المنطقة. 

وأوضح السلطاني في تصريح له اليوم، أن “هناك تنسيق وتعاون فيما بين محافظتي بابل وكربلاء، وخاصة بما يتعلق بمنطقة جرف النصر، حيث كان هناك دعم واضح للقطاعات الأمنية وفصائل الحشد الشعبي وخاصة خلال ساعات تطهير المعركة”. 

وأضاف أن “هذا التواصل ما بين كربلاء وبابل جاء لأهمية منطقة جرف النصر، فهي حدودية بين المحافظتين بالدرجة الاولى وجنوب بغداد والانبار بالدرجة الثانية والخطر واحد سواء على كربلاء أو بابل”. 

وتابع أن “الجميع تضافرت جهودهم في تحقيق هذه الانتصارات، ولا ننسى الدور الرئيسي والفعال للمرجعيات الدينية بفتاواها الحكيمة التي انقذت العالم من تمدد خطر الارهاب”. 

وكان محافظا و رؤساء مجالس كربلاء المقدسة وبابل وبرفقة وزير الاتصالات قد تفقدوا، أمس السبت، مناطق جرف النصر، شاكرين ما قدمته القوات الامنية وفصائل الحشد الشعبي المرابطة بالمنطقة من تضحيات في عمليات التطهير والتي اثمرت عن تأمين جميع مناطق الناحية بشكل كامل وزوال تهديدها المستمر لمحافظات (كربلاء وبابل وجنوب العاصمة بغداد).

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)