نائب الأمين العام لجمعية العمل الاسلامي “أمل” يصدر تغريدات حول اعتقال الحقوقي نبيل رجب

نائب الأمين العام لجمعية العمل الاسلامي “أمل” يصدر تغريدات حول اعتقال الحقوقي نبيل رجب

اصدر نائب الأمين العام لجمعية العمل الاسلامي “أمل” سماحة الشيخ عبدالله الصالح، اليوم السبت، مجموعة من التغريدات حول اعتقال الحقوقي الأستاذ نبيل رجب.

وبين الشيخ الصالح ان الأستاذ نبيل رجب بعد خروجه من السجن بفترة قليلة، قضى شهرين في التنقل من بلاد إلى أخرى من أجل شرح قضية البحرين للعالم، لافتا الى انه تعرض للاعتقال والمضايقات وكان هدفه إيصال قضية شعب البحرين بصورة واضحة وكشف زيف شركات العلاقات العامة,

وبين الشيخ الصالح في تغريداته ان وكيل النيابة اتهم نبيل رجب بتشويه سمعة وزارة الداخلية، موضحا ان نبيل رجب كان رده على ذلك هو ان من يشوه صورة الداخلية هو من يهدم المساجد ويسجن آلاف الشرفاء.

وأضاف ان الاستاذ نبيل رجب أكد ايضا على ان : “من يشوه صورة وزارة الداخلية هو من هدم المساجد وسرق المنازل وعذب الناس في الشوارع وسجن الالآف وقتل الأطفال”.

وكشف الشيخ الصالح ان زوجة الحقوقي نبيل رجب أكدت ان: أن سبب اعتقال زوجها هو جولته الاوروبية الاخيرة التي التقى خلالها شخصيات المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية، مبينة ان الاتحاد الأوروبي أكد أنه يراقب عن كثب قضية اعتقال الحقوقي البارز نبيل رجب، ولا ندري إلى متى يستمرون في هذه المراقبة العقيمة وغير المجدية؟!!

وختم نائب الأمين العام لجمعية العمل الاسلامي “أمل” تغريداته بالقول ان نبيل رجب أثبت التزامه بخطه الحقوقي وواجبه في الدفاع عن شعبه وحقوقه، فألف شكر وألفي تحية للمناضل الكبير الأستاذ نبيل رجب.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)