احتجاجات وتظاهرات في البحرين استعدادا لإحياء الذكرى السنوية الأولى لشهداء الإعدام الثلاثة

احتجاجات وتظاهرات في البحرين استعدادا لإحياء الذكرى السنوية الأولى لشهداء الإعدام الثلاثة

تواصلت الفعاليات الاحتجاجية في البحرين الجمعة ١٢ يناير ٢٠١٨ في تصاعد متواصل مع الاستعدادات الشعبية لإحياء الذكرى السنوية الأولى لشهداء الإعدام.
وفي الوقت الذي واصلت فيه القوات الخليفية فرض الإقامة الجبرية على آية الله الشيخ عيسى قاسم في منزله ببلدة الدراز، ومنعت إقامة صلاة الجمعة الأكبر في البلاد وللأسبوع الثامن والسبعين؛ انطلقت تظاهرة في بلدتي المصلى وإسكان جدحفص تضامناً مع الشيخ قاسم ووفاء لشهداء الإعدام، فيما نظم أهالي بلدة بوري وقفة تضامنية مع الرموز المعتقلين مع الإمعان الخليفي المستمر في الانتقام منهم ومنعهم من العلاج وتعرض العديد منهم لمخاطر جدية بسبب ذلك.
وفي المساء، انطلق أهالي بلدة أبوصيبع والشاخورة في تظاهرة حاشدة رفضا للحصار المفروض على الشيخ قاسم وتأكيدا على الموقف الشعبي في الدفاع عنه حتى الشهادة، فيما تجددت الهتافات الثورية الداعية إلى إسقاط النظام الخليفي.
وفي بلدة كرانة، أكد الأهالي الاستعداد لإحياء ذكرى شهداء الإعدام الثلاثة: سامي مشيمع، عباس السميع، وعلي السنكيس، وانطلقوا في تظاهرة من وسط البلدة هاتفين بإسقاط النظام والتمسك بحق القصاص من القتلة وعلى رأسهم الحاكم الخليفي حمد عيسى.
وخرجت تظاهرات أخرى في مناطق مختلفة من البلاد رفعت صور الشهيد الشيخ نمر النمر وصور الشهداء والشيخ قاسم وسط دوي الهتافات الثورية.
وتجري التحضيرات الواسعة في مناطق البلاد لإحياء ذكرى الشهداء الثلاثة في ١٥ يناير، وبدأ الأهالي بطباعة أسماء الشهداء وصورهم على جدران المنازل، فيما توافد أهالي الشهداء على روضاتهم لتجديد العهد والوفاء للأهداف التي استشهدوا من أجلها.
وتشهد منطقة سترة تظاهرة مركزية تحت شعار “شهداؤنا دم مقاوم” يوم الاثنين ١٥ يناير إحياء لذكرى الشهداء الثلاثة والتأكيد على الموقف الشعبي الداعي إلى إسقاط حمد ومحاكمته.
ونفذت مجموعات ثورية في بلدات كرانة، بوري، السهلة الجنوبية، وغيرها، عمليات ميدانية بغلق الشوارع العامة بالإطارات المشتعلة ضمن الاستعدادات الجارية لإحياء ذكرى الشهداء الثلاثة تحت شعار “دماؤكم نهج وثبات”.
وقد أعلنت عوائل الشهداء عن تنظيم مجلس التأبين المركزي مساء الأحد ١٤ يناير بمأتم السنابس الكبير، على أن يُنظم مجلس آخر للنساء فقط في مأتم السادة للنساء في بلدة السنابس مساء الأربعاء المقبل.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)