ما هي اسباب رفض العبادي رعاية الامم المتحدة للحوار بين اربيل وبغداد

ما هي اسباب رفض العبادي رعاية الامم المتحدة للحوار بين اربيل وبغداد

اكدت مصادر مقربة من الحكومة الثلاثاء ,ان دور الأمم المتحدة في الحوار المرتقب بين بغداد واربيل سيكون محصورا على تقديم المشورة الفنية وليس رعاية للحوار.
واضافت المصادرأن «رعاية المجتمع الدولي لهذا الحوار قد يعني تدويل القضية» وهو امر رفضه رئيس الوزراء حيدر العبادي اكثر من مرة واخرها ماعرضه عليه رئيس الجمهورية فؤاد معصوم.
وكان أمير الكناني، مستشار رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، كشف الاثنين، عن وجود تفاهمات لتشكيل لجنة عليا للحوار بين بغداد وأربيل، مشيراً إلى أنها ستكون برعاية رئيس الجمهورية.
وقال إن «هناك مبادرة طرحها رئيس الجمهورية للحوار بين بغداد وأربيل وأرسل خلالها رسالة إلى طرفي الأزمة، إضافة إلى الأمم المتحدة»، مبيناً أن «هناك تفاهمات بتشكيل لجنة عليا للحوار برعاية رئيس الجمهورية، ونتمنى أن تسفر الأيام المقبلة عن انضاج تلك الرؤية».
وأضاف: «جميع الأطراف أبدت رغبتها بالإعداد للحوار لكن حتى اللحظة لا توجد جهة محددة لرعاية الحوار، بالتالي أصبحت الفكرة بأن تشكل لجنة برعاية رئيس الجمهورية»

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)