اقليم كردستان يرفض تسليم المعابر الحدودية لبغداد

اقليم كردستان يرفض تسليم المعابر الحدودية لبغداد

نفى المتحدث باسم حكومة اقليم كردستان، سفين دزئي، الثلاثاء، موافقة الاقليم على تسليم المعابر الحدودية لبغداد، والتي تناقلته وسائل اعلام كردية.
وقال دزئي في تصريحات له اليوم (2 كانون الثاني 2017)، بحسب وسائل اعلام كردية وعربية، ان اربيل لم توافق على تسليم المعابر بشكل كامل لبغداد، مؤكدا ان “الحديث جار عن ادارتها بشكل مشترك”.
واوضح قائلا، انه “لم يرد في القانون والتعليمات التسليم المباشر للمعابر بل هناك اشراف مباشر من قبل الطرفين وسبق ان اعلنت حكومة الاقليم استعدادها للعمل المشترك مع بغداد”.
واشار الى ان “الاقليم ملتزم بالقوانين التي تنص على الإدارة المشتركة للمنافذ الحدودية والمطارات، فيما بين عدم وجود كلمة “تسليم” في القانون”.
وتابع قائلا، إن “إقليم كردستان كان منذ البداية مع حل المشكلة عن طريق الحوار، وبالتأكيد القضايا الفنية تحتاج الى حوار اكثر من غيرها”، مضيفا ان “التعليمات والقوانين تؤكد على الادارة المشتركة او الاشراف على المنافذ الحدودية، والاقليم مستعد لمناقشة هذه المواضيع بالنسبة للمطارات والمنافذ الحدودية”.
وبين انه “لا توجد اي عبارة في القانون والتعليمات، تخص تسليم المنافذ الحدودية والمطارات، وانما حسب التعليمات والقوانين هناك إدارة مشتركة او الاشراف”، مضيفا انه “ولغاية اليوم لم يحصل حوار حول هذا الموضوع، ونرى رغبة لدى الاخوة في بغداد حسب تصريحات رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، ونتأمل خيرا لحلحلة المشاكل”.
وكان مستشار رئيس الوزراء، حيد العبادي، احسان الشمري، ذكر امس، ان بغداد اتخذت قرارات عدة جديدة بشأن الاقليم، أبرزها استلام الحدود الدولية مع تركيا وايران، تشكيل اللجنة العليا لتنظيم عمل (المنافذ البرية والكمارك والمطارات).

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)