النجف: ازمة المياه قد تقلص مساحات الزراعة في المحافظة الى نسبة مخيفة

النجف: ازمة المياه قد تقلص مساحات الزراعة في المحافظة الى نسبة مخيفة

حذرت مديرية زراعة النجف من ازمة مياه حادة خلال السنوات المقبلة، قد تقلص مساحات الزراعة في النجف الى نسبة مخيفة في حال لم يتدارك المزارعون امرهم ويتبنون نتائج محطات الابحاث الخاصة بوزارة الزراعة لاسيما ما يخص زراعة الرز لتوفير الوقت والجهد والمياه .
وقال مدير زراعة النجف، مجيد جاسم جياد، ان “العراق يواجه ازمة مياه، واذا بقي على الوضع الحالي، سنصل في يوم من الايام الى تقليص المساحات الزراعية الى رقم مخيف”.
وأضافت ان “العراق يواجه شحة مائية بالتالي نحاول ان نوجد اصناف تكون ذات قدرة على تحمل الجفاف والملوحة وزيادة انتاجيتها، وبالتالي ستعود بمردود ايجابي على المزارعين”.
وطالب جياد المزارعين ان “يكونوا على تواصل دائم مع محطة ابحاث الرز من اجل معرفة الضالة، بالاضافة الى الاستفادة من المشاكل التي يطرحها الفلاح لتقديم حلول شافية”.
وناشد فلاحو النجف الجهات المعنية بالتخفيف من الروتين الذي يواجهوه في الحصول على مستلزمات الزراعة، حيث تشتهر النجف بزراعة اجود أنواع الرز، لكنها تعاني من شحة مياه الارواء.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)