قيادي بالحشد: اربيل تحولت الى “اكبر حاضنة للهاربين من وجه العدالة

قيادي بالحشد: اربيل تحولت الى “اكبر حاضنة للهاربين من وجه العدالة

دعا القيادي في الحشد الشعبي جبار المعموري، السبت، الى الضغط على سلطات اربيل لتسليم 400 مطلوب بتهمة “الارهاب” من اهالي ديالى، فيما اشار الى ان اربيل تحولت الى “اكبر حاضنة للهاربين”.
وقال المعموري في تصريح له، إن “اكثر من 400 مطلوب بتهمة الارهاب من اهالي ديالى حصرا موجودين في اربيل وفق المعلومات المتوفرة لدينا”، مبينا ان “كل محاولات دفع سلطات اربيل الامنية لاعتقالهم وتسليمهم للجهات المختصة فشلت، لان هناك قرارا من قبل مسعود البرزاني بعدم المساس بهم”.
واضاف المعموري، ان “اربيل اصبحت اكبر حاضنة للهاربين من وجهة العدالة في البلاد”، داعيا الى “الضغط على سلطات اربيل ودفعها الى تسليم كل المطلوبين للقضاء العراقي، لان هولاء يشكلون خطرا على الامن والاستقرار الداخلي ووجودهم في اربيل يثير الكثير من علامات الاستفهام التي يجب التحقيق في حيثياتها من قبل الجهات الامنية المختصة”.
وكانت السلطات المحلية في ديالى كشفت في اوقات سابقة عن وجود الكثير من المطلوبين في اقليم كردستان.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)