المرجع المدرسي يدعو العراقيين إلى مواصلة دعمهم للقوات المسلحة في معركة تحرير تلعفر

المرجع المدرسي يدعو العراقيين إلى مواصلة دعمهم للقوات المسلحة في معركة تحرير تلعفر

دعا سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي، دام ظله، الشعب العراقي إلى مواصلة دعم القوات المسلحة في معاركها ضد تنظيم داعش الإرهابي في مدينة تلعفر، شمال العراق.
وقال في بيانه الأسبوعي، اليوم الجمعة، من مدينة كربلاء المقدسة: “إننا نشيد بالقوات المسلحة وأدائها المتميز في تحرير مدينة تلعفر المظلومة”، مؤكداً أن استمرار دعم الشعب لأبنائه الأبطال ضروري لتكميل مهمتهم في تطهير كامل تراب الوطن.
وأضاف سماحته: “إننا لا ننسى دور القادة الرواد في نهضتنا ولاسيما المراجع الشهداء والقادة من منظمات وأحزاب وتجمعات رسالية الذين مهدوا هذا الطريق وألهموا شبابنا اليوم كيف يتسارعون إلى سوح التضحية”.
ورأى سماحة المرجع المدرسي أن “المرجعية الدينية لا تزال جنباً إلى جنب الكوادر الرسالية يقومون جميعاً بدور متميز في معركة الدفاع عن القيم والوطن كما يقف سائر أبناء الشعب ورائهم كالبنيان المرصوص”.
وذكر سماحته، بحسب البيان، أن الأمة الإسلامية تمر عليها أيام تتميز بالرحمة الإلهية.
وقال المرجع المدرسي: “في شهر ذي الحجة الحرام حيث يتوافد إخواننا إلى بيت الله الحرام، كما يتوافدون إلى مراقد أهل البيت عليهم السلام وبالذات في مدينة كربلاء المقدسة حيث يزورون في أيام عرفة والعيد إمامهم الشهيد العظيم، في هذه الأيام ينبغي أن نجأر إلى الله سبحانه وتعالى بأن يؤلف بين قلوبنا ويوحد كلمتنا ويسدد خطانا لمواجهة أعدائنا من جهة ولمواجهة التحديات الكبرى التي تنتظرنا في بناء الوطن، وفي توفر العيش السعيد والكرامة والعزة لأبنائه ونسأل الله الإجابة”.
وكان سماحة المرجع المدرسي دام ظله، قد حيا في الـ 18 أغسطس/ آب الجاري “أبطال العراق الغيارى الذين يستعدون لتحرير مدينة تلعفر المظلومة”، فيما أكد أن القوات العراقية لا تزال تصنع مستقبل هذا البلد.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)