القوى الثورية في البحرين تعلن عن مسيرات موحدة بذكرى الاستقلال وتدعو لأوسع مشاركة

القوى الثورية في البحرين تعلن عن مسيرات موحدة بذكرى الاستقلال وتدعو لأوسع مشاركة

أعلنت القوى الثورية المعارضة في البحرين عن برنامجها الموحد الخاص بإحياء ذكرى الاستقلال في ١٤ أغسطس الجاري، والذي يبدأ يوم غد الأحد ١٣ أغسطس بمسيرة تعبوية تنطلق من منطقة سترة (بلدة مركوبان) تحت شعار “مقاومون حتى دحر الاحتلال”، وهو الشعار الموحد للقوى لهذه المناسبة في هذا العام.
وتُحيي القوى ذكرى الاستقلال يوم الاثنين بتنظيم مسيرتين مركزيتين، الأولى في منطقة سترة، بلدة الخارجية، وتنطلق عصرا بالقرب من مأتم دار الحسين، والأخرى تنطلق في المساء في منطقة سترة أيضاً، في بلدة واديان، قرب مأئم الجفيري.
وقد بدأت البلدات في البحرين الخروج في تظاهرات للتعبئة من أجل الذكرى، وشهدت المناطق أمس تظاهرات تحت عنوان “جمعة عيد الاستقلال”، فيما تشهد البلاد اليوم السبت جولة أخرى من التظاهرات.
وأكدت القوى الثورية (التي تضم: ائتلاف شباب ١٤ فبراير، تيار الوفاء الإسلامي، تيار العمل الإسلامي، حركة حق، حركة أحرار البحرين، وحركة خلاص) على أهمية المشاركة الفاعلة في هذه التظاهرات تشديدا على “الاستمرار في إنجاز الاستقلال والتحرر من الهيمنة البريطانية والأمريكية”.
الجدير بالذكر أن النظام الخليفي الحاكم في البحرين لا يعترف بذكرى الاستقلال، ولا يوجد هناك أي احتفال رسمي بهذه المناسبة، وأعلن الحاكم الخليفي حمد عيسى ذلك علناً أمام البريطانيين، وقال بأن والده اعترض على قرار البريطانيين الخروج من البحرين في العام ١٩٧١م، وخاطبهم بالقول: “لماذا؟ لم يطلب منكم أحد الرحيل!”.
ويحظى الخليفيون برعاية وتغطية كاملة من بريطانيا حتى اليوم، وقد عادت الأخيرة عسكريا إلى الخليج من خلال تدشين القاعدة البريطانية في البحرين قبل نحو عامين.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)