تركمان كركوك يدعون الى تشكيل قيادة قوات مشتركة ويحذرون من سياسية فرض أمر الواقع

تركمان كركوك يدعون الى تشكيل قيادة قوات مشتركة ويحذرون من سياسية فرض أمر الواقع

اكدت الجبهة التركمانية العراقية ،اليوم السبت، على ضرورة “رص الصفوف لعبور مرحلة تأريخية” تمر بها محافظة كركوك والعراق، وطالبت مواطنيها بالدفاع عن الامن الوطني والقومي ، وفيما دعت الى تشكيل “قيادة قوات كركوك المشتركة” يتولاها ضباط من جميع مكونات كركوك، اشارت مصادر أمنية إلى أن الطرق المؤدية الى محافظتي أربيل والسليمانية اغلقت لساعات قليلة من دون معرفة الأسباب.

 وقال الجبهة التركمانية العراقية في بيان صدر عنهم على هامش عقدها اجتماعا طارئا لتدارس الوضع الذي يمر بها العراق عبر تداعيات وتدهور الوضع الأمني في محافظات نينوى وصلاح الدين وديالى وكركوك، “أجمعت الأحزاب القومية التركمانية المنضوية تحت لواء الجبهة التركمانية على ضرورة توحيد جهودها لعبور مرحلة تأريخية”، داعية مواطنيها إلى “الاستعداد للدفاع عن الامن الوطني والقومي”.

وأكدت الاحزاب التركمانية على ضرورة “رص الصفوف لعبور مرحلة تأريخية ونؤكد لشعبنا التركماني في عموم المناطق التركمانية بأننا لن نتخلى عن ثوابتنا الوطنية والقومية وما حصل من خروقات امنية يجعلنا ان نتهيأ لصدها”، محذرة من “سياسة فرض امر الواقع كونها لا تلبي طموح الشارع التركماني”.

وتابعت الاحزاب التركمانية أن “ايجاد الحلول الامنية يجب أن تكون مشتركة وبعيدة عن الخلافات السياسية وندعو الى تشكيل قيادة قوات كركوك المشتركة يتولاها ضباط ومراتب من جميع مكونات كركوك وان لا تنحصر بيد مكون واحد”، لافتا إلى أن “المناطق المشتركة والمختلطة قوميا لا يمكن حلها عبر سياسة فرض الامر الواقع التي استجدت هذه الايام وسيبقى الوضع الخاص لمحافظة كركوك هو مفتاح الحل لنموذج التعايش السلمي”.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)