حركة انصار الثورة في البحرين تطالب أحرار العالم والشعب البحريني والمنطقة الشرقية بالتضامن مع آية الله النمر

حركة انصار الثورة في البحرين تطالب أحرار العالم والشعب البحريني والمنطقة الشرقية بالتضامن مع آية الله النمر

دعت حركة أنصار ثورة الرابع عشر من فبراير، دعت الى المشاركة الفاعلة في  أسبوع التضامن مع آية الله الشيخ نمر باقر النمر، والذي أعلنه إئتلاف الحرية والعدالة، وتشارك فيه فصائل الحراك الثوري في البحرين والمنطقة الشرقية.

ورأت الحركة في بيان صدر عنها اليوم، أن إحياء هذا الأسبوع هو تضامن مع علم من أعلام الدين والفقه والإيمان، مبينة ان الفقيه النمر عالم من العلماء، وتشهد له بذلك خطبه وأحاديثه ومحاضراته ومواقفه وصلاة الجمعة التي كان يقيمها في مدينة العوامية.

وبينت ان إحياء أسبوع التضامن مع فقيه الإيمان والجهاد هو تضامن مع جهاد هذا الفقيه البارز، وتضامن مع مواقفه الثورية التي أعلنها في خطب الجمعة ضد نظام القبيلة الفاسد وفي عقر داره، كما يشهد له بذلك صبره الفريد وصموده العنيد في سجون الطغاة والجبابرة. 

ولفت البيان الى ان فقيه الإيمان والجهاد آية الله النمر تحول إلى سيرة يتكلم عنها الناس والعالم أجمع وإلى مسيرة جهادية رسالية تحتذى.

وطالبت الحركة أحرار العالم والشعب البحريني والمنطقة الشرقية، طالبتهم بان يعلنوا عن تضامنهم مع هذا الفقيه المجاهد بأي وسيلة ممكنة، مضيفة ان آية لله النمر أصبح رمزا للجهاد، ورمزا للنضال ضد الإستبداد والديكتاتورية والنظام الشمولي المطلق والتمييز الطائفي.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)