الاتصالات تتعهد بتخفيض أسعار الانترنت خلال العام 2017

الاتصالات تتعهد بتخفيض أسعار الانترنت خلال العام 2017

تعهد وزير الاتصالات حسن كاظم الراشد، باكمال مشاريع بوابة العراق الالكترونية والنفاذ الضوئي والهاتف الأرضي للمنازل لإيصال خدمات اتصالات وانترنت متطورة للمواطنين بأسعار مناسبة خلال العام 2017، وفي حين كشف عن نية الوزارة تخفيض أسعار خدمة الانترنت وتحسينها والسيطرة عليها تماماً مع إمكانية حجب المواقع الإرهابية، أكد عزم الوزارة تحويل شركاتها من “خاسرة إلى رابحة”.
وقال الراشد في بيان صدر اليوم، إن “عام 2017 سيكون حافلاً بالإنجازات في قطاع خدمات الاتصالات والبريد والانترنت والمعلوماتية”، مشيراً إلى أن “الوزارة والشركات العامة التابعة لها تسعى لإكمال ما تقوم به من مشاريع خلال العام 2016 المنصرم، ومنها مشاريع FTTH النفاذ الضوئي والهاتف الأرضي للمنازل لإيصال خدمات اتصالات وانترنت متطورة للمواطنين بأسعار مناسبة”.
وأضاف الوزير، أن “العام الجديد سيكون حافلاً بالعمل الدؤوب من قبل ملاكات الوزارة وتشكيلاتها لإنجاز تلك المشاريع في عموم المحافظات والمناطق بشكل متكامل، إكمالاً للنهج الذي خطته في وقت سابق للسير قدما في إنجاز مشاريع الاتصالات والانترنت، وإكمال المنجزات المتحققة سابقا في تحويل الشركات التابعة لها من خاسرة إلى رابحة تمول نفسها ذاتياً وتوفر موارد مالية كبيرة للدولة”.
وتعهد الراشد، بـ “الاستمرار في نهج الوزارة المتمثل في دعم شركات القطاع الخاص لاسيما المتعاقدة مع الوزارة وتشكيلاتها”، مبيناً أن “الوزارة ستسعى في هذا الشأن لانجاز مشروع IGW الذي يعد أساساً واستراتيجياً لتوفير موارد مالية للعراق، وتوفير المراقبة لخدمات الاتصالات والانترنت من المصدر الرئيس إلى المستخدم النهائي مع إمكانية حجب المواقع الإرهابية”.
وأوضح الراشد، أن “الوزارة تنوي تخفيض أسعار خدمات شركات الانترنت بنحو أكثر من نسبة 25% السابقة خلال العام الجديد، لتخفيف العبء عن كاهل المواطنين من جانب، وتوفير خدمات أفضل بأسعار مناسبة”، لافتاً إلى أن “الوزارة تطمح للسيطرة على خدمات الاتصالات والانترنت بشكل متكامل مع انجاز مشروع بوابة العراق GAT WAY بالكامل”.
وذكر وزير الاتصالات، أن “قطاع البريد سيحقق نقلة نوعية خلال عام 2017 بعد تأسيس الشركة العامة للبريد والتوفير كشركة عامة مستقلة بنفسها بهدف تطوير الخدمات البريدية وخدمات التجارة الالكترونية، وتأسيس المصرف البريدي بعد استحصال إجازة البنك المركزي وتسجيل الشركة وتحويل مكاتب التوفير إلى مصرف بريدي يعمل الكترونيا بصورة متطورة”.
وكان وزير الاتصالات، عد أمس الأحد (الأول من كانون الثاني 2017)، أن موافقة مجلس الوزراء على تأسيس الشركة العامة للبريد والتوفير، جاء بناءً على مقترح الوزارة لتطوير الخدمة البريدية، كاشفاً عن سعي الوزارة تأسيس المصرف البريدي بالتعاون مع البنك المركزي العراقي.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)