اوباما ينقض رسميا بـ”الفيتو”مشروع قرار ضد السعودية

اوباما ينقض رسميا بـ”الفيتو”مشروع قرار ضد السعودية

استخدم الرئيس الاميركي باراك اوباما حق النقض “الفيتو”ضد مشروع قانون “رعاة الارهاب”الذي يسمح لعائلات ضحايا الحادي عشر من سبتمبر بمقاضاة السعودية.

 وذكر بيان للبيت الابيض نشر اليوم السبت ان” الرئيس اوباما أعاد الوثيقة إلى الكونغرس، باعتبارها لن تحمي الأمريكيين من العمليات الإرهابية ولن تزيد من مدى فعالية الإجراءات الجوابية”.

واوضح البيان ان” الرئيس يعارض سماح القانون بإجراء عمليات قضائية ضد الدول التي لم تدرجها السلطات التنفيذية في قائمة البلدان الممولة للإرهاب وانه يعارض أسلوب العمل الذي إلتزمت به الولايات المتحدة في الساحة الدولية على مدى عقود”.

 وحذر البيان من أن هذه الوثيقة “قد تدمر مفهوم الحصانة السيادية، التي تدافع عن المواطنين الأمريكيين منذ زمن طويل”.

واوضح ان” مشروع القانون هذا قد يلحق أضرارا بالمصالح الوطنية للولايات المتحدة على نطاق أوسع، وهو يهدد أيضا بتعقيد علاقاتنا مع أقرب شركائنا، ولهذه الأسباب، يجب علي أن أفرض الفيتو على مشروع القانون”.

ويعد هذا الفيتو الاخطر سياسياً الـ12 الذي يستخدمه أوباما في ولايته الرئاسية المستمرة منذ ثماني سنوات.

وكانت الإدارة الأمريكية نشرت في 15 من تموز الماضي 28 صفحة من التقرير الحكومي الأمريكي حول أحداث 11 من سبتمبر كشفت أن عددا من المسؤولين السعوديين السابقين تورطوا في التخطيط للهجمات وتمويلها.

 

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)