تركيا تتهم الاتحاد الاوروبي “بإذلالها” وتهدد بإيقاف العمل بقانون الهجرة

تركيا تتهم الاتحاد الاوروبي “بإذلالها” وتهدد بإيقاف العمل بقانون الهجرة

هدد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الاتحاد الأوروبي، بإعادة تركيا النظر في اتفاقية الهجرة الموقعة بين الجانبين، في حال عدم التزام الاتحاد بإلغاء تأشيرة دخول الأتراك لأراضيه في تشرين الأول/ أكتوبر المقبل.  

وقال أوغلو في حديث لصحيفة “بيلد” الألمانية “لا أريد أن أتحدث عن أسوأ الاحتمالات فالمحادثات مع الاتحاد الأوروبي مستمرة لكن بوضوح. إما أن ننفذ كل الاتفاقيات في الوقت نفسه أو نصرف النظر عنها.” واستغرب تعليق مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي بالرغم من استيفاء أنقرة كل شروط الانضمام بحسب وصفه.

وأضاف إن “الشعب التركي مصدوم”، متهماً الإتحاد الأوروبي بأنه يحاول إذلال تركيا “بدلاً من مساعدتها”.

ووجه الاتحاد الأوروربي وبعض الدول الأعضاء، في وقت سابق انتقادات، لأنقرة جراء حملة الاعتقالات الواسعة التي طالت 18 ألفاً في قطاعات مختلفة بعد محاولة الانقلاب وفق الحكومة التركية.

وأدى اعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن رغبته بإعادة العمل بقانون الإعدام، استياء دول الاتحاد الاوروبي، بعد أن أوقفت تركيا العمل به عام 2004 استجابة للاتحاد الذي دخلت في مفاوضات للانضمام إليه.

ويقضي الاتفاق بعودة المهاجرين من اليونان إلى تركيا في حال عدم تقديمهم طلبات لجوء أو رفض طلباتهم.

ووصل أكثر من مليون مهاجر ولاجئ إلى أوروبا قادمين من تركيا منذ كانون الثاني/ يناير 2015 فيما وصل 143 ألفاً في 2016 قضى منهم 460 غرقاً حسب المنظمة الدولية للهجرة.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)