الاتحاد الأوروبي يدرس إلغاء أمم أوربا بسبب الشغب

الاتحاد الأوروبي يدرس إلغاء أمم أوربا بسبب الشغب

أكد موقع فوريست إيكو الإنجليزي، أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، يدرس إمكانية إيقاف وإلغاء بطولة أمم أوروبا المقامة حالياً في فرنسا، مبينا أن ذلك يأتي على خلفية أعمال الشغب التي ترافق البطولة حتى الآن والتي بلغت ذروتها بعد مباراة روسيا وإنجلترا بثاني أيام البطولة.

ونشرالموقع أن الاتحاد الأوروبي يريد التأكد من ضمانات أمان وسلامة المشجعين وأنه سيقوم بإلغاء البطولة في حال حدوث أي أعمال شغب إضافية، سيما مع تأكيد بعض المواقع على وفاة مشجع إنجليزي 

وأحدث الجمهور الإنجليزي الكثير من الشغب بشوارع مارسيليا يوم أمس السبت، واشتبك مع الشرطة المحلية خلال اليومين الأخيرين وبعد انتهاء لقاء منتخب الأسود الثلاثة مع روسيا على التعادل، اشتعلت الاشتباكات على المدرجات مع هجوم الجمهور الروسي على منطقة تواجد الجمهور الإنجليزي قبل أن يمتد هذا الصراع إلى خارج الملعب.

واضطرت الشرطة الفرنسية لاستخدام الغازات المسيلة للدموع من أجل مكافحة الشغب لكن الاتحاد الأوروبي أكد على أنه سيقوم بدراسة نوع العقوبات التي سيفرضها على المنتخبين وإعلانها بأقرب وقت ممكن.

وكان تنظيم البطولة رافقته العديد من المخاوف الأمنية بظل التهديدات الكبيرة التي تعرضت لها فرنسا، لكن هذه المخاوف تحولت سريعاً من نطاق الأعمال الإرهابية إلى نطاق الشغب الجماهيري.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)