رعاية الأم لطفلها تنمي دماغه

رعاية الأم لطفلها تنمي دماغه

كشف علماء من جامعة واشنطن الأمريكية أن محبة الأم ورعايتها تحفز نمو دماغ الطفل خاصة قبل بلوغه 6 سنوات من العمر.

ورصد العلماء أن منطقة الدماغ المعروفة بـ”قرن آمون” وهي المسؤولة عن وظيفة الذاكرة والتعلم وإدارة العواطف والاستجابة على الإجهاد كانت تنمو بوتائر أسرع لدى الأشخاص الذين كانت أمهاتهم تتفاعل معهم بلطف ومودة مقارنة بأولئك الذين كانوا محرومين من الحب والعلاقة الحميمة حيث تصرفت أمهاتهم ببرودة ودون مبالاة تجاه أطفالهن.

وقد بين تصوير الدماغ بالرنين المغناطيسي أن الفائدة القصوى من محبة الأم ورعايتها أمر في غاية الأهمية قبل بلوغ الطفل 6 سنوات من العمر. وبالنسبة إلى فترة ما بعد العمر المذكور فالأطفال غير قادرين على اللحاق بالأطفال الذين تمتعوا برعاية جيدة قبل سن السادسة.

وقالت الباحثة جوان ليوبي: ”  تشير الدراسة إلى أنه ثمة مرحلة حساسة حينما يستجيب الدماغ لدعم الأم”… “الدعم الأولي المبكر للطفل من قبل الأم يؤثر على نمو دماغه.. إن دعم الوالدين له تأثير إيجابي على الاستراتيجيات السلوكية لدى الأطفال”.

وأجريت الدراسة بمشاركة 127 طفلا وأمهاتهم، وخضع الأطفال لعمليات تصوير الدماغ الدورية بالرنين المغناطيسي خلال الفترة دخول الأطفال للمدرسة وحتى بلوغهم مرحلة المراهقة.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)