المرجع المدرسي يدين تفجيرات “بروكسل” ويدعو إلى قطع “رأس الأفعى” في العراق و سوريا لتجفيف منابع الإرهاب

المرجع المدرسي يدين تفجيرات “بروكسل” ويدعو إلى قطع “رأس الأفعى” في العراق و سوريا لتجفيف منابع الإرهاب

أدان سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي، دام ظله، الهجمات الإرهابية التي استهدفت مناطق متفرقة من العاصمة البلجيكية “بروكسل” صباح اليوم الثلاثاء 22 آذار/ مارس.

وشدد سماحته، خلال البيان، على أن يكون العالم أكثر حزماً في مواجهة الإرهاب عبر التعاون الوثيق.

وقال المرجع المدرسي، “على العالم أن يكون حازماً في مواجهة الإرهاب من خلال تجفيف منابعه الثقافية ونشر الثقافة الداعية إلى المحبة والسلام والقراءة الصحيحة للدين”.

وأضاف، “يجب أن يعمل الجميع من أجل اقتلاع جذور الإرهاب المتمثل بالتهميش والحرمان خصوصاً في بعض الدول المتقدمة”.

ولفت المرجع المدرسي، إلى أن مواجهة الإرهاب بحاجة أيضاً إلى مواجهة التغطية، التي تسعى بعض القوى الداعمة للإرهاب من خلالها، إلى اتهام معارضيها بـ “الإرهاب” كما يحدث مع الحشد الشعبي في العراق.

وقال “يجب أن يركز العالم على قطع رأس الأفعى في العراق وسوريا التي تبث سمومها في العالم كله”.

وقتل نحو 34 شخصاً، وأصيب 135 آخرين في أربع تفجيرات وقعت صباح اليوم  في مطار بروكسل ومحطتين للمترو في العاصمة البلجيكية، وفقاً لوسائل إعلام عالمية.

عقب ذلك، ورفعت وزارة الداخلية، التأهب الأمني في بلجيكا إلى الدرجة القصوى في جميع أنحاء البلاد، وألغت هيئة “يوروستار لخدمات القطار السريع” تسيير قطارات من وإلى بروكسل بعد التفجيرات.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)