اهالي تازة يشيعيون ضحية القصف الكيمياوي “الطفلة معصومة” وعدد المصابين يرتفع

اهالي تازة يشيعيون ضحية القصف الكيمياوي “الطفلة معصومة” وعدد المصابين يرتفع

شيع المئات من اهالي ناحية تازة بمحافظة كركوك، اليوم السبت، جثمان الطفلة معصومة التي توفيت اثر تأثرها بجراحها بالقصف الكيماوي الذي شنه تنظيم (داعش) على الناحية قبل اسبوعين، وفيما اشار مدير ناحية تازة الى وفاة طفلين في الحادث ذاته قبل يومين يبلغ احدهما من العمر ستة اشهر، اكد ان عدد المصابين بغاز الخردل تجاوز الـ1500 مصاب.

وقال مدير ناحية تازة حسين عباس تازلي في تصريح صحفي، إن “المئات من اهالي الناحية شيعوا اليوم جثمان الطفلة معصومة التي تبلغ من العمر ( عشر سنوات) بعد وفاتها يو امس، متأثرة بجروحها نتيجة اصابتها بالقصف الكيماوي الذي استهدف الناحية قبل اسبوعين من قبل تنظيم (داعش)”، مبينا أنه “تم مواراة جثة القتيل في مقبرة الناحية”.

وأضاف تازلي، أن “الناحية شهدت وفاة الطفل علي موسى محمد، اول امس الذي يبلغ من العمر ستة اشهر بسبب اصابته بتسمم نتيجة القصف بغاز الخردل اضافة الى طفلة اخرى تبلغ من العمر ثلاث سنوات”، لافتاً الى أن “عدد المصابين تجاوز  عدد المصابين تجاوز الف و500 مصاب”.

واكد مدير ناحية تازة، أن “الناحية سجلت نزوح اكثر من 2500 شخصاً، خوفاً من تكرار القصف الكيماوي لتنظيم (داعش)”.

أخبار تهمك (بواسطة علامة)