المرجع المُدرّسي: “الإيثار الحسيني” وراء توافد أكثر من 25 مليون زائر إلى كربلاء

المرجع المُدرّسي: “الإيثار الحسيني” وراء توافد أكثر من 25 مليون زائر إلى كربلاء

اعتبر سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المُدرّسي، دام ظله، استقبال أهل العراق للملايين من الزائرين من مختلف بلدان العالم جاء نتيجة تأثرهم بالأخلاق الحسينية.

وقال في كلمته ألقاها امام حشد من الزائرين في كربلاء، “لو أن العالم اجتمع على توفير الخدمات للزائرين بالشكل الموجود حالياً لما استطاعوا إلى ذلك سبيلا”.

وأضاف سماحته، أن “هناك ما يزيد على 25 مليون زائر يأكلون ويشربون وينامون في مسيرة ممتدة من أبعد المناطق في العالم إلى كربلاء المقدسة توفر لهم المواكب والهيئات الحسينية كل احتياجاتهم”.

وأعلنت مصادر حكومية، اليوم الأربعاء، أن أعداد الزائرين وصلت حتى الآن إلى ما يزيد عن 26 مليون زائراً.

وأشار المرجع المُدرّسي إلى أن “الإيثار الحسيني” دفع بالكثير من الفقراء إلى الاستقطاع من ميزانياتهم الشخصية لضيافة وخدمة الزائرين. وذكر سماحته، أن “العباس” عليه السلام يعتبر الملهم الأول للإيثار في المسيرة الحسينية بعد أن منع نفسه من شرب الماء بعد أن تمكن من المشرعة في الوقت الذي كان فيه أخيه الإمام الحسين عليه السلام وعياله عطاشى.

ودعا المرجع المُدرّسي الزائرين إلى استثمار تواجدهم في كربلاء حيث مرقد السبط الشهيد إلى اكتساب الخلق الحسيني، مؤكداً أنه “خلق القرآن الكريم وجده وآبائه الأطهار”. وقال، “أيها المشاة، إن خطواتكم إلى كربلاء تقربكم إلى روح الإمام الحسين عليه السلام، وترسخ لديكم إيمانه وعرفانه”.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)