أهالي المثنى يشكون ندرة التخصصات الطبية بالمحافظة وأطباء يعزونها لغياب الدعم والتهديدات المستمرة

أهالي المثنى يشكون ندرة التخصصات الطبية بالمحافظة وأطباء يعزونها لغياب الدعم والتهديدات المستمرة

اشتكى مواطنون في المثنى، اليوم الاربعاء، من افتقاد المحافظة،(250 كم جنوب العاصمة بغداد)، للكفاءات الطبية التخصصية، ما يفاقم معاناتهم ويضطرهم لطلب العلاج بالمحافظات الأخرى أو خارج العراق، وفي حين عزا أطباء ذلك إلى غياب الدعم الحكومي والتهديدات المستمرة التي يتلقونها، أكد مجلس المحافظة أن الحكومة المحلية تسعى لاستقطاب الكفاءات الطبية بالتعاون مع وزارة الصحة.

مواطنون: ندرة التخصصات الطبية يدفعنا للبحث عنها خارج المحافظة

وقال الحاج صاحب الهاجري،(65 سنة)، في حديث إلى (المدى برس) إن “المحافظة تفتقد لأطباء أكفاء في كثير من التخصصات ما يشكل قلقاً دائماً للأهالي والمرضى بسبب اضطرارهم إلى البحث عنهم خارج المثنى وربما خارج العراق لمن يقدر على ذلك”، مناشداً وزارة الصحة بضرورة “الانتباه لذلك النقص وتلبية مطالب أهالي المثنى من خلال تأمين كفاءات طبية تخصصية”.

بدورها قالت الحاجة سعدية هاشم، في حديث إلى (المدى برس)، إن “الكثير من الأهالي يضطرون الى السفر للمحافظات الأخرى أو إيران أو الهند، بحثاً عمن يعالجهم”، مستغربة من “عدم اهتمام الجهات المعنية بالمحافظة لهذا النقص الذي يفاقم معاناة المواطنين، وعدم استقدام أطباء أجانب لحين توفر ملاكات عراقية”.

أطباء يشكون غياب الدعم الحكومي والتهديدات المستمرة

بالمقابل عزا أطباء تردي الواقع الصحي بالمثنى، إلى “غياب الدعم الحكومي وما يعانونه من تهديدات مستمرة”، مطالبين وزارة الصحة بضرورة الاهتمام بهم وتعيين أصحاب الكفاءة منهم.

وقال الجراح الأخصائي عماد الحساني، في حديث إلى (المدى برس)، إن “غياب الدعم الحكومي وتعرض الأطباء للتهديد المستمر أثرا كثيراً على الواقع الصحي بالمثنى”، مطالباً وزارة الصحة بضرورة “تقديم الدعم والرعاية للأطباء وتأمين حمايتهم بالتنسيق مع رئاسة الحكومة والبرلمان والأجهزة الأمنية”.

إلى ذلك طالب طبيب الكسور مالك آل ماهود، في حديث إلى (المدى برس)، وزارة الصحة بضرورة “تعيين الكفاءات التخصصية في المحافظة والاهتمام بهم ضماناً لعدم هجرتهم بحثاً عن فرص عمل خارج العراق”، مبيناً أن “المثنى تضم الكثير من الأطباء الذين يحملون شهادات عليا، لكنهم لم يحصلوا على فرصتهم بعد”.

مجلس المحافظة: الحكومة المحلية تسعى لاستقطاب الكفاءات الطبية

على صعيد متصل قال عضو مجلس محافظة المثنى، عمار آل غريب، في حديث إلى (المدى برس)، إن “الحكومة المحلية تسعى بالتعاون مع وزارة الصحة لاستقطاب الملاكات الطبية المتخصصة لسد النقص في هذا المجال طيلة السنوات السابقة”، داعياً وزارة الصحة إلى “رفد المثنى بأطباء مختصين للارتقاء بالواقع الصحي فيها”.

يذكر أن دائرة صحة المثنى، طالبت وزارة الصحة، في(الـ19 من تشرين الأول 2015 الحالي)، بزيادة ملاكاتها الطبية لسد النقص الذي تعانيه، في حين دعا مجلس المحافظة إلى زيادة عدد المؤسسات الصحية ورفدها بملاكات مؤهلة ومتخصصة للتخفيف من معاناة الأهالي وتجنيبهم عناء السفر لخارج المحافظة أو العراق طلباً للعلاج.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)