قوات الجيش واللجان الثورية تواصل تقدمها في مواجهة مرتزقة السعودية في اليمن

قوات الجيش واللجان الثورية تواصل تقدمها في مواجهة مرتزقة السعودية في اليمن

تواصل قوات الجيش واللجان الثورية اليمنية تقدمها في مواجهة مرتزقة السعودية على عدة جبهات في عدد من المحافظات، فيما لا تزال القوات السعودية عاجزة عن استعادة مواقعها الحدودية التي خسرتها أمام تقدم هذه القوات.

وعلى عدة جبهات تتواصل المعارك العنيفة في اليمن لا سيما في محافظة تعز الجنوبية، والتي ما زالت عصية على على قوات التحالف بقيادة السعودية وداعميه على الأرض من عناصر القاعدة والمرتزقة الارهابيين.

الاشتباكات بلغت ذروتها في مدينة تعز، بعد وصول تعزيزات عسكرية كبيرة للجيش اليمني واللجان الثورية، بالتزامن مع إعلان المسلحين الموالين للرئيس اليمني المستقيل عبد ربه منصور هادي نفاد ذخيرتهم.

وفي مدينة إبّْ وسط البلاد، تدور اشتباكات عنيفة خاصة في بلدة الرضمة حيث استقدم الجيش واللجان الثورية تعزيزات عسكرية كبيرة لاستعادتها من المسلحين.

الى ذلك تصدى الجيش واللجان لهجمات مرتزقة السعودية على جبهات القتال، في أبيَن والضالع ولحج وإب والبيضاء ومأرب وشبوه ما ادى لمقتل عدد كبير من المهاجمين وأسر العشرات منهم.

وبعد مرور اكثر من مئة يوم على الرد اليمني على العدوان السعودي، افادت مصادر امنية فقدان الجيش السعودي عدداً من مواقعه داخل السعودية من نجران شرقاً إلى ظهران عسير فجيزان غربا كان آخرها موقع المخروق العسكري في نجران.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)