العامري يكشف من الأنبار عن سبب تباطؤ العمليات العسكرية هناك

العامري يكشف من الأنبار عن سبب تباطؤ العمليات العسكرية هناك

اكد الامين العام لمنظمة بدر هادي العامري استمرار العمليات العسكرية ضد ارهابيي”داعش”في الانبار.وقال العامري في رسالة وجهها الى الشعب العراقي عبر قناة الغدير اليوم الجمعة من ارض المعركة في الانبار ان سبب تباطؤ العمليات العسكرية في الانبار هو اعطاء فرصة لخروج العوائل الى مناطق امنة حفاظا على سلامتهم “. 

واضاف العامري :” في القريب العاجل سيتم تطويق الانبار بالكامل من اجل القضاء على “داعش” نهائيا  فيها “. 

وفي ما يخص التظاهرات التي ستخرج اليوم من اجل المطالبة بتحسين الخدمات , قال الامين العام لمنظمة بدر :” في الوقت الذي اضم صوتي الى اصوات المتظاهرين  , فانني لن اشارك في هذه التظاهرات لانني مشغول في المعارك ضد الارهاب “الداعشي ” و في الاعدادا للمعركة القادمة باعتبارها معركة حاسمة ولها اثر كبير على الوضع الامني في بغداد والمحافظات الجنوبية “. 

واشار الى ان مطالب المتظاهرين مطالب مشروعة وعلى الحكومة العراقية الاخذ بنظر الاعتبار  تلك المطالب , لان الدستور كفلها “. 

مشددا على ضرورة ترسيخ ثقافة المطالبة بالحقوق لدى الشعب العراقي ,مستذكرا تاكيد شهيد المحراب على ذلك. 

كما طالب العامري المتواجد حاليا في قاطع الانبارالحكومة العراقية بالحرص على تقديم الخدمات للشعب العراقي باعتباره مسؤولية تقع على عاتقها فضلا عن وضع برنامج حقيقي لمحاربة الفاسدين . 

داعيا  المتظاهرين الى المحافظة على قدسية التظاهرات وسلميتها وعدم السماح “للبعثيين” باستغلالها و الحذر من بعض الفضائيات التي تريد حرف مسار المظاهرات . 

كما طالب المتظاهرين بالاستمرارفي بدعم المجاهدين في الانتصار على “داعش”,مشيرا الى ان المعركة مع ارهابيي”داعش” هي معركة وجود.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)