داعش تخطط بعد تفجير مساجد شيعية بدول الخليج لإغتيال باسم الكربلائي

داعش تخطط بعد تفجير مساجد شيعية بدول الخليج لإغتيال باسم الكربلائي

ما زال المجتمع الكويتي يعيش في حالة من الصدمة رغم مضي حوالي عشرة أيام من التفجير الإرهابي الذي وقع في إحدى المساجد بهذا البلد. ولاشك أن هذا التفجير لن يكون الأخير في الكويت لاسيما دول الخليج.

ويؤكد مراقبون ومحللون سياسيون من العالم العربي، بحسب مذكره موقع الوعي نيوز، بأن الأسرة الحاكمة في السعودية هي التي أوجدت داعش لتصل الى أهدافها السياسية والعسكرية في المنطقة من خلال هذه المجموعة الإرهابية، لكنها ورغم مرور اكثر من ثلاث سنوات على تشكيل داعش ألا أن نيران تلك المجاميع لحقت بالسعودية وباقي الدول الخليجية.

والدليل على ذلك التفجيرات التي طالت المساجد الشيعية في المنطقة الشرقية بالسعودية والكويت، والتهديد بتفجير المساجد الشيعية في البحرين.

وتفيد أنباء تفيد بأن داعش إضافة الى تفجير المساجد تنوي إغتيال شخصيات شيعية أيضا حيث أن تناقلت الصفحات التواصلية التابعة للدواعش على الفيسبوك وتويتر بأن الهدف الثاني لهم هو إغتيال المنشد الشيعي المشهور “باسم الكربلائي”.

Print Friendly

أخبار تهمك (بواسطة علامة)