الشباب والرياضة تستنكر اعمال الشغب في ملعب الشعب وتدعو اتحاد الكرة لاخذ دوره في الوقوف امام هذه التجاوزات

الشباب والرياضة تستنكر اعمال الشغب في ملعب الشعب وتدعو اتحاد الكرة لاخذ دوره في الوقوف امام هذه التجاوزات

استنكرت وزارة الشباب والرياضة، اليوم السبت، اعمال الشغب التي حدثت في ملعب الشعب امس الجمعة، بعد مباراة فريقي الشرطة ونفط الوسط، وفيما دعت اتحاد الكرة لايقاف هكذا تجاوزات، طالبت وزارة الداخلية بفتح تحقيق بالحادثة ومحاسبة المقصرين.

وقالت وزارة الشباب والرياضة في بيان لها، إن “من قام بتلك الاعمال المسيئة في ملعب الشعب لا يشعر بالمسؤولية الوطنية خاصة وان البلد يمر بضائقة مالية شديدة والملعب في الوقت الحاضر هو الوحيد الجاهز في العاصمة بغداد لاستضافة المباريات الكبيرة”.

وأضاف البيان ان “الوزارة بذلت جهودا كبيرة وأنفقت أموالاً رغم التخصيصات القليلة في سبيل تأهيل الملعب وتجهيزه لاستضافة نهائيات الدوري الممتاز  وكانت حريصة على اقامة المباريات مساءا بسبب الحر الشديد ومن اجل ان تحظى جماهيرنا الرياضية  بمتعة مشاهدة فرقها الرياضية وهي تتبارى على اديم ملعب الشعب”، مؤكدا ان “الوسط الرياضي والاعلامي تفاجأ بهذه الافعال التي لن نسمح ان تكون ظاهرة في الملاعب مهما كانت الظروف”.

ودعت الوزارة ،اتحاد كرة القدم الى “اخذ دوره في الوقوف امام هذه التجاوزات والمخالفات وانزال العقوبات الصارمة من اجل عدم تكرارها مستقبلا”، مطالبة “قوة امن الملاعب والمكلفة بتوفير الامن وضبط الملعب بمتابعة المعتدين على ملعب الشعب وتقديمهم الى القضاء العراقي لينالوا جزائهم العادل بوصف ما قاموا به اعتداءً على الاملاك العامة للدولة”.

وطالبت وزارة الشباب والرياضة ايضا وزارة الداخلية بـ”اتخاذ اجراءات مشددة ازاء ما حصل وفتح تحقيق بحادثة الشغب ومحاسبة المقصرين”، مؤكدة انه “في حال تكرر ما حصل في ملعب الشعب فان الوزارة ستضطر الى اتخاذ اجراءات لحماية ملاعبها من اعمال الشغب”.

وشهد ملعب الشعب الدولي، امس الجمعة، اعمال شغب من قبل جماهير نادي الشرطة عقب خسارة فريقهم امام فريق نفط الوسط بهدفين مقابل لا شيء ضمن منافسات ادوري العراقي اممتاز حيث قام عدد من الجماهير بتحطيم كراسي الجلوس والقاءها على اللاعبين فضلاً عن رمي قناني المياه والدخول الى الملعب.

أخبار تهمك (بواسطة علامة)